Sunday 9 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

السليطي يقلب المعطيات ويكشف حقيقة العلاقة بين عملية رواد والحادثة الارهابية بشارع الحبيب بورقيبة

قال سفيان السليطي الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب أن عملية المداهمة لمنزل في منطقة رواد من ولاية أريانة هي موضوع بحث تحقيقي كان قد فتحه القطب منذ حوالي 3 أسابيع. كما أكّد السليطي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أنه لا توجد أي علاقة بين عملية رواد والعملية الارهابية في شارع الحبيب بورقيبة. وكان السليطي قد أعلن ليلة أمس الثلاثاء أن العملية الأمنية في رواد أسفرت عن القبض على ارهابي كان يقيم في منزل روّاد، و إيقاف اثنين آخرين على علاقة به، كما تم حجز مواد أولوية لصنع متفرجات، عثر عليها خلال عملية المداهمة.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

السليطي

 | 

المعطيات

 | 

ويكشف

 | 

حقيقة

 | 

العلاقة

 | 

عملية

 | 

والحادثة

 | 

الارهابية

 | 

بشارع

 | 

الحبيب

 | 

بورقيبة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر