Sunday 9 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

بسرعة 357 كيلومترا في الساعة: تدشين أول قطار فائق السرعة في أفريقيا

انطلق يوم الخميس من مدينة طنجة في شمال المغرب، أول قطار فائق السرعة في المملكة أطلق عليه اسم البراق ، يربط بين طنجة والدار البيضاء.

وتوجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى طنجة اليوم لتدشين أول رحلات القطار مع الملك المغربي محمد السادس، علما أن المشروع حظي بتمويل فرنسي.

وتكلف المشروع الذي تم تمويله عبر قروض خاصة من فرنسا، 23 مليار درهم (نحو 2.4 مليار دولار) واستغرق إنجازه 7 سنوات.

وبحسب المكتب الوطني للسكك الحديدية المغربي، تمت الاستعانة بخبرة فرنسية بمشاركة 600 مهني ومتخصص بالتقنيات الجديدة المتعلقة بمنظومة السرعة الفائقة سواء خارج المملكة أو بمعهد التكوين السككي الذي أنشئ لهذا الغرض مع الشركة الفرنسية للسكك الحديدية.

وسيسير القطار بسرعة 357 كيلومترا في الساعة مقلصا زمن الرحلة بين طنجة والدار البيضاء إلى ساعتين و10 دقائق.

ويقول المغرب إن هذا المشروع الضخم المتكامل يحقق تنمية مستدامة متكاملة ويساهم في رفع التنمية الاجتماعية والاقتصادية لا سيما في منطقة طنجة التي تضم أيضا أحد أكبر الموانئ في البحر المتوسط .

ويرى منتقدو المشروع أن القطار فائق السرعة ليس من الأولويات نظرا لتكلفته الضخمة، كما تعالت الأصوات المعارضة بأنه يجب إصلاح خطوط القطارات العادية بعد أن خرج قطار عن القضبان الشهر الماضي مما أدى إلى مقتل 7 أشخاص وإصابة عشرات آخرين.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

بسرعة

 | 

كيلومترا

 | 

الساعة

 | 

تدشين

 | 

السرعة

 | 

أفريقيا

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر